books

كيفية كتابة الاستنتاجات في البحث العلمي في 3 خطوات؟

07 يناير 2024
عدد المشاهدات (70 مشاهدة)
كيفية كتابة الاستنتاجات في البحث العلمي في 3 خطوات؟

 

 

هناك 3 خطوات مهمة لكيفية كتابة الاستنتاجات في البحث العلمي لابد من الالتزام بها , وكما لا يخفى يعتبر الاستنتاج جزءًا مهمًا في أي بحث علمي، حيث يقوم بتلخيص النتائج الرئيسية وإعطاء فكرة واضحة عن ما توصل إليه الباحث, ويتم وضع الاستنتاج في نهاية البحث ليكون الختام الذي يلخص ما تم من دراسة وإجابة على الأهداف المحددة, حيث يعد فرصة للباحث للتعبير عن نتائجه وتحليلها وإتاحة المجال لمزيد من الأبحاث المستقبلية في الموضوع, وسنقوم بالتعرف على هذه الخطوات ال5 ,كذلك أهميتها ,والهدف منها,  كل ذلك سنعرفه في هذا المقال, كالآتي :

أهمية الاستنتاجات في البحث العلمي:

  1. للاستنتاجات دور كبير في البحث العلمي حيث يمكنها أن توفر للباحث فهمًا عميقًا للنتائج التي تم الوصول إليها في الدراسة.
  2. تساعد على تلخيص الدلائل الرئيسية والمعلومات الحاسمة التي تم الحصول عليها لتقديمها بطريقة موجزة وواضحة للقراء.
  3. إن الاستنتاجات تساعد في توضيح كيف تتوافق النتائج مع الأهداف المحددة للبحث ومدى وجود تأثيرات مهمة.
  4. يمكن القول أن الاستنتاجات تلعب دورًا حاسمًا في فهم البحث العلمي وتوقعاته وتحديد نقاط قوته وضعفه.

 

الهدف من كتابة الاستنتاجات:

  1. الهدف الرئيس من كتابة الاستنتاجات هو تلخيص النتائج التي تم الوصول إليها في البحث العلمي وتقديمها بطريقة موجزة ومفهومة.
  2. يتم تحقيق هذا الهدف من خلال تلخيص النقاط الرئيسية وتحليلها بشكل متكامل، بالإضافة إلى تقديم توصيات للبحوث المستقبلية في الموضوع.
  3. يعتبر الاستنتاج فرصة للباحث للتعبير عن أهمية نتائجه وتفسيرها بشكل واضح وموجز.
  4. يساعد كتابة الاستنتاجات على إبراز أهمية البحث ومدى قدرته على تلبية أهدافه وإثراء المعرفة الموجودة في المجال العلمي.

 

3 خطوات تمكنك من كتابة الاستنتاجات في البحث العلمي:

يتم كتابة الاستنتاجات في البحث العلمي عادة في ثلاثة خطوات, منها:

  1. تلخيص النتائج الرئيسية للبحث بشكل موجز ومحدد.
  2. تحليل النتائج واستنتاجاتها، مع إعطاء تفسير مفصل للنتائج وتوضيح كيف يتعلق ذلك بالأهداف والفرضيات الأولية للبحث.
  3. تقديم توصيات للبحوث المستقبلية بناءً على النتائج والتحليل الذي تم إجراؤه.

هذه الخطوات تضمن كتابة استنتاجات دقيقة ومتسقة تعكس نتائج البحث, وهذا التفصيل:

أولا: تلخيص النتائج الرئيسية للبحث:

  1. تلخيص النتائج الرئيسية للبحث هو الخطوة الأولى في كتابة الاستنتاجات.
  2. ينبغي أن يكون التلخيص موجزًا ويشمل أهم النتائج التي تم الوصول إليها في البحث.
  3. يمكن استخدام الجداول أو الرسوم البيانية لتوضيح النتائج بشكل أكثر وضوح وينبغي أن يتضمن التلخيص المعلومات الرئيسية, مثل: العلاقات والفروق الهامة والنمط العام للنتائج.

ثانيا: تحليل النتائج واستنتاجاتها:

  1. يتعين تحليل النتائج واستنتاجاتها بشكل مفصل.
  2. ينبغي تفسير النتائج وتحليلها وفقًا للأهداف والفرضيات الأولية للبحث.
  3. يمكن استخدام الإحصاءات والرسوم البيانية والمقارنات بين المجموعات لتوضيح التغيرات والعلاقات المهمة في النتائج.
  4. يجب أن يتضمن تحليل النتائج أيضًا مناقشة التناقضات أو النتائج غير المتوقعة وتفسيرها بناءً على السياق العلمي للبحث.

ثالثا: توصيات للبحوث المستقبلية:

  1. في الخطوة النهائية يجب تقديم توصيات للبحوث المستقبلية استنادًا إلى النتائج والتحليل الذي تم إجراؤه.
  2. يمكن أن تشمل التوصيات مقترحات لمزيد من الدراسات لاستكشاف الجوانب الغير مستكشفة من الموضوع، أو تحسين المنهجية المستخدمة، أو توجيهات للأبحاث المستقبلية لتوسيع وتعميق المعرفة المتاحة في المجال.
  3. يتعين أن تكون التوصيات مبنية على النتائج الفعلية ومحددة وقابلة للتطبيق في سياق البحث.

 

 أمثلة على استنتاجات البحث العلمي:

يقدم هذا الجزء عدة أمثلة على استنتاجات البحوث العلمية في مختلف المجالات يمكن استخدامها كنماذج للكتابة الفعلية للاستنتاجات في البحوث العلمية, وتتنوع هذه الأمثلة بشكل واسع في المواضيع التي تمت دراستها والنتائج التي تم الوصول إليها, وإطلاع الباحثين على هذه الأمثلة قد يساعدهم على فهم كيفية صياغة استنتاجاتهم وتنظيمها بشكل منطقي ومناسب للعمل البحثي, وإليك التفصيل:

أولا:  استنتاجات البحث في مجال الطب:

  1. يوفر هذا المثال استنتاجات بحثية في مجال الطب, وتشير الاستنتاجات إلى النتائج الرئيسة التي تم الوصول إليها من خلال الدراسة العلمية في مجال الطب.
  2. يمكن أن تشمل هذه الاستنتاجات تقييمًا لفعالية العلاجات أو تأثير العوامل البيئية على الصحة أو اكتشافات جديدة تعزز فهمنا للأمراض.
  3. يتم توضيح الدراسة والمنهجية التي تم استخدامها للوصول إلى هذه الاستنتاجات، بالإضافة إلى الاعتبارات المهمة التي يجب أن يأخذها الباحثون في الاعتبار عند استخدام هذه الاستنتاجات في المجال الطبي.

ثانيا: استنتاجات البحث في مجال العلوم الاجتماعية:

  1. هذا المثال يقدم استنتاجات بحثية في مجال العلوم الاجتماعية, حيث تشير الاستنتاجات إلى النتائج الرئيسية التي تم الوصول إليها من خلال الدراسة العلمية في مجال العلوم الاجتماعية.
  2. يمكن أن تشمل هذه الاستنتاجات تحليلًا لسلوك الأفراد أو الاتجاهات الاجتماعية أو النتائج المستنتجة من الدراسات الميدانية.
  3. يتم وصف المنهجية والأدوات المستخدمة في الدراسة، بالإضافة إلى العوامل المؤثرة التي قد تؤثر على دقة وصحة استنتاجات البحث العلمي في هذا المجال.

 

التعليقات

التعليقات مغلقة.

تعرف على خدماتنا
استشارات الإطار النظري والدراسات السابقة
icon
استشارات الإطار النظري والدراسات السابقة
استشارات خطة البحث العلمي
icon
استشارات خطة البحث العلمي
خدمة التحرير المكثف للبحوث العلمية
icon
خدمة التحرير المكثف للبحوث العلمية
النشر العلمي في المجلات المحكمة العربية
icon
النشر العلمي في المجلات المحكمة العربية
خدمة دعم النشر العلمي
icon
خدمة دعم النشر العلمي
السرقة العلمية وفحص نسبة الاستلال
icon
السرقة العلمية وفحص نسبة الاستلال
تحليل السلاسل الزمنية
icon
تحليل السلاسل الزمنية
إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال
icon
إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال
التحليل الإحصائي ببرنامج SAS
icon
التحليل الإحصائي ببرنامج SAS
التحليل الإحصائي ببرنامج SPSS
icon
التحليل الإحصائي ببرنامج SPSS
الإحصاء الوصفي
icon
الإحصاء الوصفي
الإحصاء الاستدلالي
icon
الإحصاء الاستدلالي
خدمة تنظيف البيانات
icon
خدمة تنظيف البيانات
النقد الأكاديمي
icon
النقد الأكاديمي
التدقيق اللغوي والاملائي ومراجعة علامات الترقيم
icon
التدقيق اللغوي والاملائي ومراجعة علامات الترقيم
احصل على استشارة مجانية من الخبراء
whatsapp