books

ضوابط ومعايير النشر العلمي

14 نوفمبر 2023
عدد المشاهدات (64 مشاهدة)
ضوابط ومعايير النشر العلمي

 

 

إن ضوابط ومعايير النشر العلمي عامل أساسي عند إجراء عملية النشر العلمي على الأبحاث المختلفة؛ ولأجل هذه الأهمية كان لا بد من توضيح عدد من النقاط المهمة المتعلقة بهذه الضوابط عامة، فنستعرض في مقالنا هذا ماهية النشر العلمي وأهميته وأهدافه…إلخ من العناصر، والمزيد من التوضيح في السطور الآتية:

 

 

ما النشر العلمي؟

  1. النشر العلمي: هو العملية الأساسية؛ لبث العلم والمعرفة إضافةً إلى كونه أساس إقامة التعليم وتطويره في كل مراحله.
  2. النشر العلمي: هو طريقة فعالة من أجل انتشار النتاج الفكري من خلال وسائل محكمة مخصصة لذلك؛ من أجل تحقيق الفائدة العلمية.
  3. النشر العلمي: هو حصيلة مخرجات الباحث، وتلك المخرجات هي النتائج التي تم التوصل إليها الباحث.
  4. النشر العلمي: هو العملية النهائية التي يقوم بها الباحث؛ من أجل نشر إنجازاته واكتشافاته في المجال المبحوث فيه؛ للمساعدة في تطوير المجتمع أو لتحصيل فائدة مادية أو معنوية.
  5. النشر العلمي: هو عملية توصيل الإنتاج الفكري من الباحث إلى القارئ، أي أنه محصلة الأبحاث العلمية النهائية.
  6. النشر العلمي: هو نشر المواد والأوراق العلمية والبحثية في كافة وسائل النشر المتبعة للأعمال البحثية والأكاديمية والتطبيقية عامةً.

 

ما أهم أهداف النشر العلمي؟

تتعدد وتختلف الأهداف التي يتم من أجلها النشر العلمي، وأبرزها ما يأتي:

  1. توطيد وتكامل وإظهار لمخرجات ومنتجات العاملين في المجال البحثي.
  2. الوصول إلى مستوى جيد من النهضة العلمية الأكاديمية.
  3. يهدف النشر العلمي إلى الحصول على ترقية في المجال الأكاديمي أو إتمام درجة أكاديمية معينة.
  4. تبادل المعلومات والخبرات والمعرفة بين أكبر عدد من الباحثين والأشخاص المهتمين.

 

ما أهمية النشر العلمي؟

للنشر العلمي أهمية كبيرة تتمثل في الآتي:

  1. وسيلة فعالة لإيصال النتاج الفكري السليم عبر طرق خاصة بذلك، وتكون في معظمها محكمة.
  2. تعطي عملية النشر العلمي المحكمة حقوق الحماية الفكرية، وكذلك الخصوصية لكافة أعمال الباحثين والمؤلفين.
  3. يتيح فرصة القبول في الجامعات المختلفة.
  4. يساعد في شهرة الباحث، وكذلك المجلة المنوطة بالنشر من خلال شهرة البحث ذاته.
  5. يسهم النشر العلمي في اتساع رقعة المعرفة والثقافة العلمية الخاصة والعامة.

 

ما أهم أساسيات النشر العلمي؟

تتعدد وتتنوع أساسيات النشر العلمي؛ لتشمل كافة الجوانب عند إجراء عملية النشر العلمي؛ للوصول إلى نتيجة مرموقة في النشر العلمي، ويمكننا استعراض هذه الأساسيات فيما يأتي:

  1. الاهتمام بأصالة وجودة المحتوى المراد نشره:

يعنى هذا المبدأ أن يحترم الباحث جودة المحتوى الذي ينهل منه، فلا يقلل منها، وإنما يسعى للحفاظ عليها أثناء إعداد بحثه، وعلى المسؤول عن عملية النشر العلمي التحقق من صحة وسلامة المعلومات الواردة في البحث المراد نشره.

  1. اختيار الوسيلة التي سيجري من خلالها النشر العلمي:

على الباحث أن يختار الوسيلة التي تتناسب مع اختصاص موضوع بحثه عند إجراء عملية النشر العلمي.

  1. اتباع تعليمات النشر العلمي:

على الباحث أن يلتزم باتباع كافة التعليمات الخاصة بعملية النشر العلمي بما يساهم في إتمام عملية نشر علمي جيدة.

  1. توضيح أهمية البحث المنشور:

يجب على الباحث أن يوضح أهمية بحثه النشور، وماهية المساهمة التي سيقدمها ذلك البحث.

  1. اتباع المنهجية السليمة لعملية النشر:

على من يقوم بالإعداد للنشر العلمي أن يتبع المنهجية الصحيحة السليمة المتبعة في عملية النشر العلمي.

  1. الاهتمام بلغة المحتوى البحثي:

لا بد من الاهتمام والعناية الجيدة بلغة المحتوى المراد نشره، والتحقق من خلوها من الأخطاء الإملائية والنحوية.

 

ما ضوابط ومعايير النشر العلمي؟

هناك عدة ضوابط ومعايير تتحكم في عملية النشر العلمي، وهذه الضوابط تعمل على تنظيم وترتيب وتناسق عملية النشر للأوراق العلمية، ومن أبرز هذه الضوابط وأهمها وأكثرها تأثيرًا على النشر للأوراق العلمية ما يأتي:

  1. أن يعمل الباحث على تدقيق الأوراق العلمية التي يريد نشرها قبل إرسالها إلى جهة النشر.
  2. يتوجب على الباحث والقائمين على عمليات النشر والتحكيم والتدقيق أن يقوموا باتباع كافة الضوابط والمبادئ؛ لإتمام عملية النشر؛ وذلك لأن الالتزام بالضوابط والمعايير من الأسس التي تتكفل بسير الباحث على الخطى الصحيحة والنهج السليم في عمليات النشر، كما أنها تحمي الباحث والناشر من الوقوع في الأخطاء المختلفة.
  3. أن يحرص الباحث على إعداد الأوراق العلمية وفق النظام والمخطط المعتمد للنشر في المكان الذي اختار النشر من خلاله.
  4. أن يراعي الباحث لغة الجمهور المستهدف؛ ففي بعض الحالات يتعين عليه أن يستخدم فيها إضافات وأدوات مساعدة؛ من أجل توضيح بعض الأمور الواردة في الأوراق البحثية تبعًا لطبيعة الجمهور المستهدف من عملية النشر.

 

ما سياسات التقديم لنشر البحث العلمي؟

هناك عدد من الأساسيات عند التقدم لعملية النشر العلمي، يمكننا استعراضها على النحو الآتي:

  1. عندما يرسل الباحث الأكاديمي بحثه العلمي إلى الجهة المعنية بالنشر، فلا بد من أن يوضح ما إذا كان هذا البحث قد نُشر من قبل أم لا، فإن كان قد تم نشره فلا بد من تقديم نسخة مع البحث العلمي المقدم.
  2. إذا كان البحث العلمي يتضمن اتصالات شخصية، فيرجى تقديم بيان إذن مكتوب من أي شخص تم الاستشهاد به في البحث، ويكون الإذن عن طريق البريد الإلكتروني.
  3. لمجلات النشر العلمية الحق في رد البحث العلمي المُراد نشره حتى بعد قبوله، وذلك في حالة أن يكون هناك مشكلات خطيرة في محتواه العلمي، أو تم انتهاك سياسات النشر الخاصة بمجلة النشر العلمية.
  4. لا يجوز للباحث إرسال البحث العلمي إلى أي مجلة نشر علمية أخرى بينما هو قيد الدراسة للنشر في مجلة نشر علمية أخرى.
  5. يجب أن يكون الانتماء الأساسي لكل باحث هو المؤسسة التي تم فيها تنفيذ معظم أعماله، ويعطي لها الأولوية في إجراء عملية النشر العلمي لأبحاثه.

 

ما أهم مواقع ومواطن النشر العلمي؟

تتعدد الأماكن والمواقع التي يتم من خلالها النشر العلمي للأعمال البحثية والأكاديمية، وهي تتمثل في الآتي:

  1. النشر العلمي في المجلات العلمية المحكمة:

يتم النشر العلمي في هذه المجلات بعد أن يقوم المختصون والمدققون بتدقيق ما يراد نشره وتحكيمه قبل إجراء عملية النشر.

  1. النشر العلمي في المجلات العلمية غير المحكمة:

في هذه المجلات يتم نشر مجموعة من الأوراق مختلفة الاختصاصات دون أن تخضع لعمليات التحكيم.

  1. النشر في المجلات غير العلمية وغير المتخصصة:

وتُنشر الأوراق البحثية والعلمية المختصة من خلال هذه المجلات في مجال محدد دون أدنى ضوابط أو معايير.

  1. النشر العلمي في المجلات الإلكترونية العلمية:

يعتمد النشر العلمي في هذه المجلات على اعتماد النسخة الإلكترونية فقط لنشر الأوراق العلمية.

  1. مواقع وروابط النشر العلمي:

تقوم عملية النشر في هذه المواقع على نشر الأوراق العلمية التي نشرت سابقًا في مجلات أخرى دون تدقيق أو تحكيم، ويتمثل الهدف الأساسي للنشر العلمي في هذه المواقع هو توفير المادة العلمية فقط لا غير، وإتاحتها للباحثين الآخرين والمهتمين.

  1. النشر العلمي من خلال المؤتمرات:

يتم النشر في هذا الموطن من خلال إجراء نقاش حول هدف أو موضوع معين؛ لمعرفة الآراء المختلفة وهو نتيجة ما أو دراسة معينة، وهذه الأوراق التي تنشر في المؤتمرات لا تفيد الباحث في حال طلبه للترقي.

 

ما تصنيفات المواد القابلة للنشر العلمي؟

هناك تصنيفات للمواد القابلة للنشر العلمي، ومن أبرز هذه التصنيفات والمواد ما يأتي:

  1. الكتب والمراجع والمصادر العلمية.
  2. المقالات العلمية التي يتم نشرها في المجلات والدوريات البحثية.
  3. العروض التي يتم إلقاؤها خلال المؤتمرات البحثية والأكاديمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعرف على خدماتنا
استشارات الإطار النظري والدراسات السابقة
icon
استشارات الإطار النظري والدراسات السابقة
استشارات خطة البحث العلمي
icon
استشارات خطة البحث العلمي
خدمة التحرير المكثف للبحوث العلمية
icon
خدمة التحرير المكثف للبحوث العلمية
النشر العلمي في المجلات المحكمة العربية
icon
النشر العلمي في المجلات المحكمة العربية
خدمة دعم النشر العلمي
icon
خدمة دعم النشر العلمي
السرقة العلمية وفحص نسبة الاستلال
icon
السرقة العلمية وفحص نسبة الاستلال
تحليل السلاسل الزمنية
icon
تحليل السلاسل الزمنية
إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال
icon
إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال
التحليل الإحصائي ببرنامج SAS
icon
التحليل الإحصائي ببرنامج SAS
التحليل الإحصائي ببرنامج SPSS
icon
التحليل الإحصائي ببرنامج SPSS
الإحصاء الوصفي
icon
الإحصاء الوصفي
الإحصاء الاستدلالي
icon
الإحصاء الاستدلالي
خدمة تنظيف البيانات
icon
خدمة تنظيف البيانات
النقد الأكاديمي
icon
النقد الأكاديمي
التدقيق اللغوي والاملائي ومراجعة علامات الترقيم
icon
التدقيق اللغوي والاملائي ومراجعة علامات الترقيم
احصل على استشارة مجانية من الخبراء
whatsapp