books

إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال

19 ديسمبر 2023
عدد المشاهدات (113 مشاهدة)
إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال

 

 

إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال من أبرز القضايا البحثية في مجال البحث الأكاديمي. ونقصد بإعادة الصياغة هي إعادة ترتيب كلمات نص أو فقرة معينة تعطي نفس المعنى المطلوب بعيدًا عن النسخ المباشر للكلمات، كذلك يمكن إعادة الصياغة عن طريق الشرح على أن تعطي نفس المعنى.

 

ما أهمية إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال في البحث العلمي؟

تتجلى أهمية إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال في البحث العلمي في النقاط الآتية:

  1. إعادة الصياغة من أحد أسس البحث العلمي السليم.
  2. تعد إعادة الصياغة أحد مهارات البحث العلمي الأساسية.
  3. تقلل إعادة الصياغة من نسب الانتحال من أفكار الباحثين الآخرين.
  4. تساعد إعادة الصياغة على تقليل استخدام الاقتباسات المباشرة.
  5. تساعد إعادة الصياغة على تحديد قدرة الباحث في التعبير عن أفكاره وآراءه الشخصية بطريقته الخاصة دون النقل المباشر.
  6. تعتبر إعادة الصياغة أداة مهمة يعتمدها الباحثون؛ لاستعراض الدراسات السابقة التي تناولت مشكلة.
  7. تساهم إعادة الصياغة في الحصول على بعض أفكار الباحثين ولكن بطريقة مختلفة.

 

ما الصفات الواجب توافرها في الباحث لإجراء عملية إعادة الصياغة؟

هناك عدة صفات يجب توفرها في الباحث لإجراء عملية إعادة الصياغة في البحث العلمي، ومن أبرز هذه الصفات:

  1. أن يكون الباحث على معرفة جيدة باللغة التي يكتب بها بحثه.
  2. أن يكون لدى الباحث القدرة اللغوية القوية على إعادة الصياغة.
  3. أن يكون الباحث مُلمًا بالعديد من المعاني والمترادفات؛ ليصل إلى إعادة صياغة قوية.
  4. أن يكون الباحث متقنًا لعملية إعادة الصياغة في البحث العلمي، وتنمية ذلك عن طريق مراجعة الدراسات السابقة.

 

ما هي آليات عملية إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال في البحث العلمي؟

تتم عملية إعادة الصياغة في البحث العلمي عن طريق ما يأتي:

  1. قراءة النص الذي تريد إعادة صياغته جيدًا مع فهمه بإتقان؛ حتى يحصل على العناصر المشابهة والكلمات المكررة في النص.
  2. جمع المادة العلمية المراد إجراء عملية إعادة الصياغة عليها بما يسهل عملية كتابة البحث.
  3. معرفة العناصر الرئيسية في البحث العلمي ومن ثمَّ الشروع في إعادة صياغتها بأسلوب جديد مفهوم.
  4. يتم تقسيم المادة العلمية كفقرات، وكل فقرة تحتوي على النص الخاص بها ثم إعادة صياغتها.
  5. التزام الباحث بالقواعد العامة للاستشهاد الصحيح مع معرفة الأفكار التي أخذها من المحادثات الرسمية وغير الرسمية.
  6. المحافظة على استخدام النص المناسب الذي يتوافق مع موضوع البحث.
  7. المحافظة على تنظيم فقرات البحث مع أهمية التوثيق في الحاشية وفي بداية الاقتباس.
  8. توثيق المصدر المقتبس منه وهذا أمر أساسي عند إجراء عملية إعادة الصياغة في البحث العلمي.
  9. إدراج المراجع في نهاية البحث مع كتابة مستخلص يشمل كل الأفكار والمراجع التي اعتمد عليها في بحثه.

 

نصائح عند إعادة الصياغة وتقليل نسب الاستلال في البحث العلمي:

هناك عدة نصائح يجب العمل بها عند إعادة الصياغة؛ لتقليل نسب الاستلال في البحث العلمي، وهي:

  1. أن يفهم الباحث فكرة المقال الذي يكتب فيه.
  2. أن يبتعد الكاتب عن الأخطاء اللغوية وأن يضيف للمقال لمسته الخاصة.
  3. أن يحافظ الباحث على المعنى المقصود.
  4. أن يحافظ على الاقتباسات؛ لأنها ذات أهمية في المقالة.
  5. أن يعيد الباحث قراءة النص؛ لتجنب الأخطاء وإعادة تصحيحها.

 

الآن يمكنك عزيزي الباحث طلب خدمة إعادة الصياغة بكل ثقة من مكتب دراسة الأفكار للبحث والتطوير (pertask)؛ لما تتمتع به الشركة من خبرة واسعة في مجالات خدمات البحث العلمي عامة. كما أن الشركة تمتلك عددًا كبيرًا من الكوادر العلمية المتخصصة في كافة التخصصات. كما أنها تضمن لك  الدقة في العمل، وإتقان المراجعة، وتنظيم الأوراق البحثية، والالتزام بتسليم العمل في موعده المحدد، مع استرداد الرسوم في حال مخالفة أيٍ مما سبق.

حساباتنا هي:

_ الإيميل: [email protected]

  _ رقم الواتساب: 00966570709576

احصل على استشارة مجانية من الخبراء
whatsapp